القطارات الهيدروجينية والطاقة النظيفة مخططات المملكة العربية السعودية للمستقبل

Samira
اخبار التقنية
Samira28 مايو 2022آخر تحديث : السبت 28 مايو 2022 - 9:33 مساءً
القطارات الهيدروجينية والطاقة النظيفة مخططات المملكة العربية السعودية للمستقبل

يميل التوجه العالمي في هذه المرحلة إلى الاعتماد على القطارات التي تعمل على الهيدروجين كمصدر للطاقة النظيفة، الأمر الذي بدا جلياً في ألمانيا وفرنسا وهولندا والسويد، ومن المقرر أن تلحق المملكة العربية السعودية بهذا الركب، مما يعد قفزة عملاقة في الموقف المحايد للكربون والذي سبق للمملكة أن تبنته.

آلية عمل القطارات الهيدروجينية

يبين الأستاذ المساعد المختص بهندسة القطارات في جامعة الطائف حمد آل معجبة، أن هذا النوع من القطارات يعتبر الجيل المناسب لمتطلبات الحياة العصرية، إذ يتميز بكفاءة عالية تفوق القطارات الكهربائية، مع مرونة كبيرة في آلية التزويد بمصدر طاقي للحركة، إلى جانب مستوى متطور لميكانيكية الحركة والقوى اللازمة.

ويشرح الأكاديمي آل معجبة الآلية المفصلة لإنتاج الطاقة من الهيدروجين، حيث أن البنية الهيكلية للقطار مزودة بخلايا هيدروجينية وعدد من وحدات تخزين الطاقة، بالإضافة إلى محركات كهربائية جبارة مسؤولة عن الجر والتحريك.

ويتم استحداث الكهرباء عبر حرق الهيدروجين باﻷوكسجين في الخلايا الهيدروجينية، ليخزن منتوج الكهرباء في البطاريات المرفقة، دون أن ينتج عن عملية الاحتراق هذه سوى الماء.

الرؤية المستقبلية للمملكة في مجال القطارات الهيدروجينية

وتبدي المملكة العربية السعودية اندفاعا كبيراً في مجال الاعتماد على القطارات الهيدروجينية، إذ أنها تتوافق مع التوجه الرئيسي للمملكة باعتماد موارد مستدامة وتقليص الانبعاثات الكربونية، فقامت بتوقيع عدة اتفاقيات لتحديث مجال النقل بما يشمل السيارات والقطارات، إضافة إلى إقرار عدد من الخطط والبرامج الموجهة إلى استثمار الهيدروجين، وإقامة بنية تحتية متينة لإنتاج واستثمار الهيدروجين، بما يحقق تنوع مصادر الطاقة في المملكة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.